Français الأربعاء, 02 ديسمبر 2020 |

لست عضوا بعد في Algérielle ؟ |
أصبح عضوا
تسجيل الدخول
الرئيسية مجتمع إسلاميات فضل بر الوالدين....

مجتمع > إسلاميات

إقتراح الأحد, 01 أبريل 2012 19:20 5814 قراءة

فضل بر الوالدين....

طباعة
كتب بواسطة: kamilia.w

يعتبر بر الوالدين من أكبر و أعظم حقوق العباد التي أمر الله سبحانه و تعالى برعايتها، حيث جعل الله عزوجل في المرتبة التي تلي حقه الله سبحانه و تعالى في التوحيد ، لقول الله تعالى :" ﴿ وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ لَا تَعْبُدُونَ إِلَّا اللَّهَ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ﴾ (سورة البقرة: الآية ٨٣)

فهو صفة من صفات الأنبياء عليهم السلام، وقد أمرنا سبحانه وتعالى في كتابه العظيم أن نقتدي برسله الكرام، فقال عز وجل: ﴿ أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ فَبِهُدَاهُمُ اقْتَدِهِ ﴾ (سورة الأنعام: الآية ٩٠)، فرُسل الله سبحانه وتعالى وأنبياؤه بررة بوالديهم، وقد حكى الله عز وجل ذلك عنهم في كتابه الكريم، فقال نوح عليه السلام: ﴿ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَنْ دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَلَا تَزِدِ الظَّالِمِينَ إِلَّا تَبَارًا ﴾ (سورة نوح: الآية ٢٨)، كما قال عيسى عليه السلام: ﴿ وَبَرًّا بِوَالِدَتِي وَلَمْ يَجْعَلْنِي جَبَّارًا شَقِيًّا ﴾ (سورة مريم: الآية 32)

و لبر الوالدين فضل كبير و عظيم، و اجر كبير عند الله سبحانه و تعالى، فقد جعل الله بر الوالدين من أعظم الأعمال و أحبها إليه، فقد سئل النبي عليه الصلاة و السلام أي العمل أحب إلى الله؟قال : الصلاة على وقتها، ثم قال الجهاد في سبيل الله، ثم قال بر الوالدين- متفق عليه-.... و من فضائل بر الوالدين، نذكر منها :

-         رضا الوالدين من رضا الله : فالمسلم يسعى دائما رضا والديه، و يتجنب إغضابهما، حتى لا يغضب الله لقول الرسول عليه الصلاة و السلام ( رضا الرب في رضا الوالد، وسخط الرب في سخط الوالد) [الترمذي]، وقال صلى الله عليه وسلم: (من أرضى والديه فقد أرضى الله، ومن أسخط والديه فقد أسخط الله).

-         الجنة تحت أقدام الأمهات،فقد جاء رجل إلى النبي عليه الصلاة و السلام يريد الجهاد، فأمره النبي عليه الصلاة و السلام أن يرجع و يبر أمه، فأعاد الرجل رغبته في الجهاد، فأمره النبي صلى الله عليه وسلم أن يرجع ليبر أمه. وفي المرة الثالثة قال  له النبي صلى الله عليه وسلم: (ويحك! الزم رِجْلَهَا فثم الجنة) (ابن ماجه)

-         الفوز بمرتبة المجاهد : جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: إني أشتهي الجهاد، ولا أقدر عليه. فقال صلى الله عليه وسلم: (هل بقي من والديك أحد؟ قال: أمي. قال: (فاسأل الله في برها، فإذا فعلتَ ذلك فأنت حاجٌّ)

-         الفوز ببر الأبناء: إذا كان المسلم بارًّا بوالديه محسنًا إليهما، فإن الله -تعالى- سوف يرزقه أولادًا يكونون بارين محسنين له، كما كان معه والديه،

و قد حث الله كل مسلم على بر الوالدين حتى بعد موتهما بالدعاء و الصدقة لقول الله تعالى : (ربنا اغفر لي ولوالدي وللمؤمنين يوم يقوم الحساب) "ابراهيم.41"

وسيلة إ