Français الإثنين, 20 سبتمبر 2021 |

لست عضوا بعد في Algérielle ؟ |
أصبح عضوا
تسجيل الدخول
الرئيسية مجتمع ثقافة حذف اسم دولة فلسطين من خرائط جوجل

مجتمع > ثقافة

إقتراح الأحد, 14 أغسطس 2016 14:08 2076 قراءة

حذف اسم دولة فلسطين من خرائط جوجل

طباعة

   

 أثار حذف محرك البحث "جوجل"  لاسم "فلسطين" من الخرائط الخاصة به غضبا عربيا واسعا، حيث استبدل محرك البحث اسم "فلسطين" في خرائطه بـ"إسرائيل"، الأمر الذي يظهر إنحياز الشركة للجانب الإسرائيلي،

وحدث ذلك بالتحديد يوم 25 جويلية الماضي و بعد هذا الحذف لقي موقع جوجل مجموعة من ردود الأفعال معبرة عن غضب العرب والمسلمين، حيث أطلق بعض الأشخاص الناشطين، فلسطينيين، عرب، و حتى الأجانب، حملة على مواقع التواصل الاجتماعي؛ للتنديد بحذف الشركة العالمية لاسم فلسطين من خرائطها و تبديلها بدولة إسرائيل، كما أطلق هؤلاء الناشطون على "تويتر" هاشتاج "القدس عاصمة فلسطين".

وقد عبر منتدى الإعلاميين الفلسطينيين عن استيائهم من هذه الحركة، كما أنهم أدانو جريمة حذف اسم فلسطين من خرائطها ودعوا شركة جوجل للعودة عن قرارها والاعتذار للشعب الفلسطيني والعربي، ورأى المنتدى أن ما قامت به جوجل يأتي ضمن المخطط الإسرائيلي الرامي إلى ترسيخ اسم إسرائيل كدولة للأجيال القادمة بغية إلغاء فلسطين بصورة نهائية، ومحو اسمها من أي خارطة.

لقد جاء تعلّيق جوجل على الموضوع بأنه لم يكن هناك بالأساس اسم لفلسطين يظهر على الخريطة، وإنما كان اسم فلسطين يظهر في حال النقر على منطقة محددة من الخريطة بما في ذلك الضّفة الغربية وقطاع غزة أسفل اسم المنطقة، وضمن معلومات ويكيبيديا التي تصف فلسطين بأنها دولة ذات سيادة بحكم القانون، وهو المصطلح المحدد من قِبل الأمم المتحدة في عام 2013. وقالت الشركة أن اسم فلسطين أُزيل بسبب خلل في خدمة الخرائط، وبأنها تعمل على إصلاحه بأسرع وقتٍ ممكن.

و بالرغم من أن جوجل لم يسبق لها أن وضعت اسم فلسطين على الخريطة، إلا أن هناك عدد كبير من مستخدمي الشبكات الاجتماعية والمواقع الإخبارية الذين لازالوا يعتقدون أنه كان موضوعًا بالفعل، وتفاعل هؤلاء الأشخاص حول هذه القضية منتقدين لجوجل بسبب هذه المشكلة، ولقد وصل الأمر إلى إعلان فئة من الأشخاص مقاطعتهم لخدمات جوجل وحذف تطبيقاتها من أجهزتهم.

من جهة أخرى أكدت وزيرة خارجية الأرجنتين سوزانا مالكورا أن حكومة بلادها لن تتخلى عن الاعتراف بفلسطين كدولة مستقلة، حسبما نقلته وكالة “نوفوستي”.

وأوضحت الوزيرة الأرجنتينية من جهتها، بأنها “ تتمسك بسياستها القائمة على الاعتراف بدولة فلسطين”. وقعت الأرجنتين في حزيران الماضي على وثيقة منظمة اليونسكو بعنوان “فلسطين المحتلة”، حيث وصفت إسرائيل بـ “دولة الاحتلال”.

كما اعترفت الأرجنتين رسمياً بفلسطين كدولة مستقلة عام 2010، في عهد حكم رئيسة الأرجنتين، كريستينا فرنانديز دي كيرشنر.

ع.ي