Français الثلاثاء, 19 يناير 2021 |

لست عضوا بعد في Algérielle ؟ |
أصبح عضوا
تسجيل الدخول
الرئيسية صحة صحة الطفل احذروا من مادة الشيبس على اطفالكم

صحة > صحة الطفل

إقتراح الثلاثاء, 25 سبتمبر 2012 18:34 7263 قراءة

احذروا من مادة الشيبس على اطفالكم

طباعة
لم ألتقي حتى الآن بطفل لا يحب اكل الشيبس، فما هي المادة السحرية يا ترى التي تضاف في هذه الوصفة ؟
عند القيام بجولة بالقرب من المدارس، ستجد معظم الاطفال بأكياس البطاطا، يُشبعون أنفسهم بلذة المذاق، والقرمشة لكن لا يعرفون مكونات هذه المادة سوى أنها بطاطا، حيث يلقى الشيبس إقبالا مرعبا من الأطفال خاصة والراشدين أيضا في البلدان المتقدمة والمتخلفة على حد سواء، ورغم مساعي الخبراء لحظر المواد الغذائية التي تحتوي على الأجسام المعدلة جينيا، إلا أنها لم تنجح بعد في منع أكياس الشيبس أو رقائق الذرة مع أنها تحتوي على نسب من هذه الأجسام المسببة للسرطان على غرار مادة الصوجا المعدلة جينيا.

الاولياء والتجار هم المحفز الاول لاقتناء هذه المادة للاطفال، فبالكاد نجد محلا لبيع المواد الغذائية يخلو من  الأكياس الخاصة برقائق البطاطا، حيث صارت تحقق أرباحا لبائعها رغم أن أسعارها محدودة بين 10 و30 دينارا، ولكن مع عدد الاطفال الذين يشترونه كل دقيقة سيزداد الربح الى اضعاف في وقت قصير، اما الاولياء فسلوكهم الغير اللائق بوضع هذه الاكياس كل صباح في محافظ ابنائهم كي يتناولوها في الاستراحة يبقى سلوكا غير حضاري بالتسبب في تدهور صحة ابنائهم، فالاطفال لا يعرفون مدى خطورتها بما ان زملائهم لا يصابون بالمرض عندما يأكلون الشيبس، لكن الخطر يتطور مع الوقت حتى لو طال الزمن فالأعراض تظهر فيما بعد بسبب المواد الحافظة والدهون المشبعة التي تحتويها هذه البطاطا، لا يخفى على أي مهتم بصحته، ولو نسبيا، خطر المواد الحافظة على الصحة حتى أن من المختصين من أصاب في تسميتها بمواد تدمير الخلايا ! أما الألوان المضافة للشيبس فمجموعة كبيرة منها محظورة دوليا، كما تسبب اضرار جسيمة على صحة الانسان مثل الاصابة بالسرطان وارتفاع معدلات السمنة لدى الأطفال . لذا يجب كشف النقاب عن محتوى هذه الأطعمة لمساعدة الأطفال وذويهم على اتخاذ القرارات الصائبة تجاه اختيارهم الأطعمة والوجبات الصحية.

الملح في الشيبس يرفع ضغط الدم ويزيد ردود الفعل التحسّسيّة ويسبب السرطان

من المخالفات التي يمكن أن تحصل أثناء عملية تصنيع الشيبس استخدام الزيوت التي تحتوي على دهون مشبعة لأنها تتأكسد وتتلف بسرعة والخطر هنا هو في استعمالها أكثر من مرَّة في عملية القلي أو إضافة زيت جديد على زيت سبق أن تمَّ القلي به لأن ذلك يؤدي إلى حالات تسمم.
من جهة اخرى فكمية الملح في الشيبس تؤذي المصابين بارتفاع ضغط الدم. أما النكهات التي غالباً ما يعبر عنها على أكياس الشيبس على أنها «مواد مقوية للطعم» أو «محسِّنة للطعم» فهي تؤذي الأطفال الذين يعانون من الحساسية لأن جهاز المناعة لدى الطفل يتأثر بأي مخالفة تحصل في تصنيع كيس الشيبس. وعلى كل فإننا نجهل محتوى المنكهات ولا يتم التصريح عنها من قبل الشركات المصنعة.

إن كيساً عادياً من رقائق البطاطا الشيبس قد يحتوي على كمية من مادة (أكريلاميد) ،  وصنفت مادة (أكريلاميد) وهي مادة صلبة بلورية عديمة اللون - كمادة مسرطنة ذات خطر متوسط... ولتمييز وجود هذه المادة يكفي أن تشمّ رائحة الشيبس الذي تأكله، فرائحته منفّرة. علماً أن هذه المادة تتكوّن من المواد الشوية عندما يتمّ قليها على درجات حرارة عالية وذلك يساعد على تشكل مركبات كيمائية ضارة.

من الممكن استبدال مادة الشيبس للاطفال بمواد اخرى مفيدة ولذيذة، خاصة عندما يذهب الى المدرسة فالفواكه في الاستراحة ستفيده حتما في التركيز والنمو، لذلك ننصح الاولياء بالعناية اكثر بأولادهم، فالشيبس ليس هو الطريق الصحيح كي يحبكم الاطفال بمجرد ان تروا الابتسامة على وجوههم، فيمكن لهذه الابتسامة ان تغيب تماما اذا مرض هذا الطفل.

فهيمة .ل