Français السبت, 24 أكتوبر 2020 |

لست عضوا بعد في Algérielle ؟ |
أصبح عضوا
تسجيل الدخول
الرئيسية عروس أزياء تقليدية الشدّة التلمسانيّة

عروس > أزياء تقليدية

إقتراح الإثنين, 16 ديسمبر 2013 13:17 6897 قراءة

الشدّة التلمسانيّة

طباعة
تعتبر الشدّة من أكثر الألبسة التّلمسانيّة التّقليديّة تميّزا وجمالا وعراقة، ولا غرابة في ذلك إذا عرفنا أنّها كانت تعتبر لباس الأميرات التّلمسانيّات حتّى قبل مجيء أهل الأندلس إلى تلمسان. أمّا اليوم، فقد أصبحت الشدّة لباس العروس التّلمسانية الذي لا يمكن بأيّ حال من الأحوال التخلّي عنه، وارتداؤه يحمل الكثير من المعاني عند التّلمسانيّين الذين يعشقون تاريخهم ويتمسّكون به، ولعلّ أهمّ هذه المعاني هي جعل العروس تبدو كالأميرة في يوم زفافها، بل إنّها تُعامل على هذا الأساس.

مما تتكوّن الشدّة؟

الشدّة من أكثر الألبسة التّقليديّة تعقيدا وثقلا من النّاحية التكوينية، فهو يشتمل على مجموعة كبيرة من الألبسة والإكسسوارات إلى درجة أنّ العروس في بعض الأحيان تكون في حاجة إلى من يساعدها على الوقوف والمشي أثناء التّبراز "التّصديرة" وهي ترتدي الشدّة.

تتكوّن الشدّة من "الرّدا" وهو لباس طويل وشفّاف، منمّق بالعقّاش وأكمامه عريضة، يُلبس "الرّدا" تحت لباس حريري يسمّى "السّترة" يكون عادة مخطّط بشكل طولي وأطرافه مزيّنة بالفتلة والدونتال، بعد "الرّدا" و "السّترة" تضع العروس حول خصرها منديلا حريريا يسمّى "المثقّلة"، تكون هذه الاخيرة مماثلة للسّترة في لونها وزينتها، ويُلفّ بها خصر العروس بحيث تكون الفتحة من الأمام. أمّا في الجزء العلوي فنجد "القفطان" بأكمام قصيرة تظهر تحتها أكمام "الرّدا"، يكون "القفطان" مرصّعا بخيوط الذهب "الفتلة"، يشبه قفطان الشدّة جاكيت الكاراكو من حيث طريقة العمل و الطّول، فهو يصل تقريبا إلى الخصر، يزيّن صدر العروس مجموعة كبيرة من عقود "الجوهر" المتفاوتة الطّول والمتدلّية من صدرها إلى غاية ركبتيها، تُضاف إلى عقود الجوهر "المسكيّة" وهي قلادة ذهبيّة سميكة تُبرزها العروس كواحدة من أهمّ الاكسسوارات.

أمّا في أعلى الرّأس، فنجد "الشّاشيّة" ذات الشّكل المخروطي والمرصّعة بخيوط الذّهب. تُلفّ "الشّاشيّة" بتاج ذهبي يسمّى "الـجّبين" وهو عبارة عن عقد سميك. تحت هذا الأخير نجد "الزرّوف" وهو عقد ذهبيّ مرصّع بالأحجار الكريمة يحيط بجبين العروس. أخيرا، "الـخرّازيّة" أو "القرصة" وهي أقراط كبيرة من "الجوهر" تتدلّى من الشّاشيّة إلى غاية أكتاف العروس.

الشدّة تراث عالميّ

صُنّفت الشدّة التّلمسانية العام الماضي من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "اليونسكو"، ضمن قائمة التراث الثقافي غير المادي للإنسانية. واعتبرت اللجنة المختصّة في التّصنيف أن المهارات والطقوس المرتبطة بصنع لباس العروس التلمسانية عبر الأجيال أصبح رمزا لهوية المنطقة. وكانت الشدّة التّلمسانية هي ثاني موروث جزائري غير مادي يتم تصنيفه في قائمة التراث غير المادي من قبل اليونسكو بعد "أهليل غورارة".

أمينة . س