Français الجمعة, 05 مارس 2021 |

لست عضوا بعد في Algérielle ؟ |
أصبح عضوا
تسجيل الدخول
الرئيسية أمومة المراهق SMS والانترنيت وقلة النوم عند المراهق

أمومة > المراهق

إقتراح الأحد, 28 نوفمبر 2010 02:28 3834 قراءة

SMS والانترنيت وقلة النوم عند المراهق

طباعة
إن الاستعمال المفرط للرسائل القصيرة SMS  والمكالمات الهاتفية والبريد الالكتروني يَكمُن وراءه سلوك جديد من الميول والرغبات وقلة النوم عند بعض المراهقين، فعمليات الاتصال المختلفة تشوش حتما على تفكير المراهق ونومه، فاستعمال الهاتف أو الانترنيت للاتصال و الحديث مع الأصدقاء في الليل خاصة في ساعات النوم المتأخرة عادة سيئة بالنسبة للمراهقين.
فمثلا عندما يرسل الطفل المراهق رسائل sms وينتظر حتما الإجابة بعد ذلك، فهذا السلوك يضع العقل في تأهب و يقظة أكثر من مشاهدة التلفزيون أو قراءة شيء ما، وإذا أضفنا هذا التأثير إلى حقيقة انه يمكن إرسال الرسائل القصيرة أو البريد أللالكتروني عبر أجهزة اصغر في غرفة النوم وفي السرير تكون الخطورة اكبر.
سن المراهقة بحاجة إلى الكثير من النوم
إن الطفل قي مرحلة المراهقة حتى لو كان يشبه البالغين تقريبا فهم بحاجة ماسة إلى النوم، ويلزمهم أكثر من 9 ساعات لـ 13 سنة، و8 ساعات ونصف لـ 15 سنة، كما يحتاج المراهق في هذه السن إلى رعاية خاصة من طرف الأولياء، حيث تتغير تصرفاته ويواجه صعوبة كبيرة في الدراسة، إضافة إلى الاكتئاب وفقدان التركيز والتأخر المستمر في الذهاب إلى المدرسة، وقد تتطور الحالة حتى اللجوء إلى تناول السجائر والمخدرات، لذلك يجب الحذر واليقظة والتريث مع هذه الفئة.
كيف يمكن مساعدة الأطفال للنوم باكرا
-    البحث عن تنظيم سهرة عائلية كي تسمح للمراهقين بوضع حد لاستعمالهم المفرط للانترنيت أو الهاتف قبل النوم.
-    إعطاء مثال حقيقي من طرف الأولياء، فالبالغين أيضا يواجهون أحيانا نفس المشاكل، إذن عالجي نومك أولا فسوف يتبعك ابنك بالتأكيد.
-    عَوِدِي ابنك على العادات الحسنة منذ الصغر، كتحديد ساعة النوم والنهوض بانتظام، والاسترخاء قبل النوم، فمن السهولة الحفاظ على العادات الراسخة أفضل من البحث عن عادات جديدة في سن عصيبة كهذه.