Français الإثنين, 08 مارس 2021 |

لست عضوا بعد في Algérielle ؟ |
أصبح عضوا
تسجيل الدخول
الرئيسية همسات عاطفية نصفك الآخر حتى لا يصبح فارق السن عائقا بين الزوجين..؟!!

همسات عاطفية > نصفك الآخر

إقتراح الإثنين, 11 فبراير 2013 15:14 3100 قراءة

حتى لا يصبح فارق السن عائقا بين الزوجين..؟!!

طباعة
يعتبر في غالب الأحيان فارق السن بين الجنسين من أهم الأمور التي تساعد في نجاح الزواج أو في تدميره ، بحيث كلما زاد فارق السن بين الزوجين كلما زادت مخاطر نجاح هذا الزواج، فهناك من ترى أن الزواج الناجح يكون في شخص أكبر منها، حيث تشعر معه الفتاة بالنضج و يعوضها في المستقبل عن حنان أبيها ، و لكن هذا لايمنع من  حدوث العديد من المشاكل خلال فترة الخطوبة أو بعد الزواج بسبب فارق السن الكبير بين الشاب و الفتاة، و لهذا سيعرض لكم موقع  Algerielle مختلف الأساليب التي تمكنك من التغلب على  فارق السن الكبير بين الزوجين و  كيفية جعله نقطة نجاح تخدم لصالحك ..إليك بعض الأساليب :
-    من المعروف أنه لكل سن هواياته و اهتماماته ووجود فارق سن كبير بين الشاب و الفتاة  يجعل هناك تضارب في الاهتمامات و الهوايات،  و حتى ينجح هذا الزواج لابد من أن يحدث نوع من المشاركة بين الطرفين في اهتمامات كل طرف و لايسخر احد من اهتمامات و هوايات الطرف الأخر، و أن يبحث كلا من الزوجين عن بعض الهوايات المشتركة فيما بينهم والعمل  التي تسهل لهم تقليص الفارق السني فيما بعضهم.
-    من أساسيات نجاح الزواج هو تقسيم المسؤوليات بين الشاب و الفتاة، و لكن في الزواج الذي يكون فيه فارق السن الكبير بين الزوجين ترمي الفتاة كل المسؤوليات على كاهل الشاب فهي ترى فيه الأب الذي دائما يتحمل مسؤولياتها و هذا ما يجعل هذا الزواج يجر إلى حافة الفشل، أما إذا حدث تقاسم عادل لمسؤوليات الزواج بين الطرفين فإن هذا يجعل الزواج أكثر توافقا و نجاحا ، كما أنه  يجب على الفتاة أن تدرك أنها يجب أن تكون على قدر من المسؤولية فسوف يجد هذا الزواج طريقه إلى النجاح.
-    يتعامل الشاب مع الفتاة الأصغر منه بأنها ابنته و ليست زوجته و بالرغم من حب الفتاة لفكرة الأب الحنون في زوج المستقبل إلا أنها تحب إن تشعر بأنوثتها وبأنها خطيبته وسوف تصبح زوجته وليست تعويض عن له عن الأبناء وهنا يجب إن يفرق الشاب بين اللحظات التي يجب أن يكون فيها أب لفتاته والأوقات التي يجب إن يعاملها فيها كأنثى تشاركه الحياة وتؤسس معه الزواج.

و في أخير ننصح كلا من من الزوجين أن يقدموا على التنازلات المطلوبة حتى يصل الزواج إلى بر السعادة و النجاح و أن يدرك المقبلين على الزواج أن فارق السن الكبير بينهم يجعل هناك الكثير من الاختلافات في التفكير و الاهتمامات  و لهذا يجب أن يقدم كل طرف التنازلات المطلوبة للوصول ‘إلى نقطة إنفاق و توافق .
وسيلة  إ