Français الثلاثاء, 28 يونيو 2022 |

لست عضوا بعد في Algérielle ؟ |
أصبح عضوا
تسجيل الدخول
الرئيسية جمال الماكياج مخاطر مستحضرات التجميل للماركات العالمية والمحلية ومدى تجاوب المرأة مع هذه المواد

جمال > الماكياج

إقتراح الإثنين, 28 يونيو 2010 19:00 5322 قراءة

مخاطر مستحضرات التجميل للماركات العالمية والمحلية ومدى تجاوب المرأة مع هذه المواد

طباعة
إن استخدام مستحضرات التجميل وشراء مساحيق العناية بالبشرة والجسم غير المعروفة، وخاصة منها تلك المعرضة لأشعة الشمس حتى ولو كانت علامات مشهورة ومتداولة في السوق العالمية، لكن مع انتشار التجارة الفوضوية أصبحت هذه المستحضرات تباع على الأرصفة وبطرق غير قانونية رغم ذلك تلقى الكثير من الإقبال لان الشيء الأساسي الذي يجلب به الزبونات هو الثمن البخس، تلجأ إليها الفتيات للحصول على ما تريده من أنواع وأشكال لكن بأسعار رخيصة فعوض الحصول على بشرة جميلة ومشرقة تجد الفتيات أنفسهن في المستشفيات أو العيادات بسبب استعمال مساحيق مليئة بالمخاطر، خاصة تلك التي انتهت صلاحيتها إضافة إلى تعرضها لأشعة الشمس ناهيك عن بعض المستحضرات التي لا تنطبق عليها مقاييس الجودة والنوعية، والتي يجب على الجهات المعنية أن تجند مصالحها لوضع ضوابط صارمة ومراقبة هذه المنتجات قبل طرحها في الأسواق.
وتشمل تلك العلامات التي لا تكترث بتاتا لشروط الأمن الصحي بل تهتم فقط بالشهرة والربح السريع، و لهذا فإن العديد من الأطباء يحذرون من استعمال هذه المساحيق والمراهم التي تتسبب في حدوث تأثيرات ضارة بالجسم ومضاعفات سلبية، و التي تختلف مدة ظهورها من مستحضر إلى آخر، زيادة إلى تصاعد حالات الإصابة بالحساسية والالتهابات الجلدية وتحديدا تلك المستخدمة ضد تجاعيد الوجه وأشعة الشمس إضافة إلى منتجات الشعر، وتنتشر هذه الظاهرة في فصل الصيف على الخصوص، لأنها الفترة التي تكثر فيها الأفراح ،العطل والسهرات.
وتستعمل بعض المواد في صناعة مستحضرات التجميل مثل الرتينين، حمض إلفا هيدروكسي، هيدروكوينون، و مثل هذه المواد تعتبر مفيدة إذا ما استخدمت ضمن ضوابط و معايير محددة، و تأثيراتها تؤدي لحدوث أضرار متفاوتة على البشرة.
أما المستحضرات المستخدمة في تزيين العيون فهي الأكثر جلبا للحساسية والحروق والالتهابات بسبب استخدام مساحيق تجميل بها مواد مضافة إلى ألوانها غير المعتمدة، قد يؤدي ذلك إلى فقدان البصر بشكل مؤقت أو دائم، حيث تحتوي جميع المستحضرات التجميلية على مواد مستخرجة من النفط ، وقد تهيج العيون، و عادة المستحضرات المعروفة عالمياً والباهظة الثمن تخضع لاختبارات، أما المستحضرات التي تحمل أسعارا رخيصة فلا تخضع لتلك الاختبارات، لذلك يجب على الفتيات التوقف عن استعمال تلك المساحيق أو الماسكرا بمجرد شعورها بحروق أو اللجوء إلى الطبيب فورا.

ومستحضرات التجميل قد تزيد في الواقع هرم البشرة وبروز التجاعيد فيها، فقد وجد الأخصائيون أن الأحماض المستخدمة في مستحضرات العناية بالبشرة تزيد حساسيتها لحروق الشمس التي تؤدي بدورها إلى التلف والشيخوخة والتجاعيد.
ومن هذا المنطلق نرى بأن الفتيات والمرأة على العموم بحاجة لمعرفة أن بعض مستحضرات التجميل تصنع بمواد كيماوية سامة، يعني أنها غير آمنة على الإطلاق. لذلك فالعديد منهن يفضلن استخدام المواد الطبيعية لعدم احتواءها على تلك السموم.
ألا تعتقدين ان مستحضر تجميل بـ 20 دج قد يكلف عملية جراحية بـ 20 مليون سنتيم !!

فهيمة.ل