Français الجمعة, 14 أغسطس 2020 |

لست عضوا بعد في Algérielle ؟ |
أصبح عضوا
تسجيل الدخول
الرئيسية أمومة الطفل تربية التوأم بين الصعوبة والرغبة

أمومة > الطفل

إقتراح الثلاثاء, 21 يناير 2014 14:27 2289 قراءة

تربية التوأم بين الصعوبة والرغبة

طباعة
من منا لا تحب وتفضل أن يكون لديها توأم لتلد مرة واحدة عوض مرتين، لكن المشكلة تكمن في تربيتهما، فكيف يمكنها أن تفهمها بشكل جيد، وكيف يكمن الاعتناء بهما عند المرض، لكن كل هذه التحديات تعتبرها الام شيئا جميلا في حياتها بداية من حملها لهما تسعة اشهر الى أن يكبرا بين عينيها.

حمل التوأم

من اهم العوامل التى تساعد على حمل التوأم استعمال الادوية والعقاقير المنشطة للمبايض حيث يتم استخدام هذه الادوية لتحريض المبايض على انتاج اكثر من بويضة فى الدورة الواحدة، كما ان العامل الوراثى يلعب دورا مهما، حيث ثبت ان الفتيات يتوارثن القدرة على انجاب التوأم من امهاتهن..

أما من ناحية الاضطرابات والمضاعفات، فان المشاكل الصحية للام والأجنة فى حالة الحمل بتوأم اكثر من المشاكل التى تعانى منها الام بالحمل العادي، حيث تعانى الام من تزايد ضربات القلب وازدياد ضخ الدم، والدوالى وأورام القدمين والبواسير اكثر من الحامل بطفل واحد.

تربية التوأم
لا تستطيع الام بين عشية وضحاها ان تتعلم كيفية تقسيم الانتباه والاهتمام بين اثنين وربما أكثر، عندما يكون قد سبق طفل بسنة أو سنتين، فالتربية تكون أكثر تعقيدا، فمن المهم تخصيص وقت خاص لكل طفل من التوائم مع كل واحد من الوالدين لتكوين علاقة وثيقة وحميمة بين جميع افراد الاسرة.

وضع كل طفل في مهد محايد لتفادي الاصطدام و السماح بالتحرك واللعب، كي لا يعيق كل طفل طريق الآخر، كما يجب على الام أن تحاول اعطاء كل طفل على حدى اهتمامه الخاص، وقضاء وقت مع كل منهما للأكل أم تعليم النطق واللغة واكتساب المهارات الاجتماعية.

قد يكون للطفلين أشياء مشتركة وأخرى مختلفة، فعلى الام احترام هذه الصفات، فلا يمكن أن يكون الطفلين متطابقين في الشكل والفعل، فعلى الرغم من الرابطة القوية بين التوأم، إلا أنهم في النهاية يبقوا شخصين مستقلين، ويجب أن يتعامل الوالدين  معهما دائماً على هذا الأساس، فكل منهما له شخصية مستقلة، وتجنب التعامل معهم على أنهم نسخة من بعض، يمكن فقط تلبسيهم مثل بعض، قد يبدوا ذلك لطيفاً، لكنه لا يساعد التوأم في تكوين الوعي اللازم لأنفسهم وشخصيتهم، فمن المهم تشجيع ميول كل طفل على حدى.

عدم المبالغة في الاهتمام بالتوأم، فأحياناً وجود توأم في الأسرة قد يخطف الأنظار والانتباه عن بقية الإخوة وهو من الأخطاء الشائعة، يجب أن لا يصلهم الإحساس أنهم محور الاهتمام دائماً، وأنهم جزء من أسرة وعليهم واجباتهم مثل بقية أفراد الأسرة، لأن إحساس اخوتهم أنهم أقل أهمية قد يسبب مشاكل كبيرة فيما بعد في علاقتهم كأخوة.

ف.ل