Français الأحد, 20 سبتمبر 2020 |

لست عضوا بعد في Algérielle ؟ |
أصبح عضوا
تسجيل الدخول
الرئيسية جمال العناية بالبشرة والجسم الحمامات المعدنية، علاج، جمال و استرخاء

جمال > العناية بالبشرة والجسم

إقتراح الثلاثاء, 12 يونيو 2012 05:25 4532 قراءة

الحمامات المعدنية، علاج، جمال و استرخاء

طباعة
لحسن الحظ أن الحمامات المعدنية في الجزائر متواجدة بكثرة، وهي تنتشر في كل أنحاء البلاد، فهناك من يفضل هذه الوجهة على وجهات أخرى كالبحر  والمسابح، فالحمام أكثر ثقة وتمتعا واسترجاعا للحيوية والاسترخاء.
ولكن الحمامات المعدنية والمنتجعات الصحية، والمعالجة بمياه البحر ليست كلها متميزة، فهي عبارة عن مراكز متخصصة تتواجد قرب المنابع المائية الساخنة، خاصة في المدن الداخلية، التي تملك مساحات شاسعة ومناظر خلابة تزخر بها الطبيعة، وتعرف هذه المياه بوفرة معادنها الطبيعية وقدرتها على العلاج لذا يجب أن تعرفي كيف تختاري المنتجع المناسب قبل أن تضيع فرصة الاستجمام وينتهي بك الأمر متوترة أكثر مما كنت عليه.

حمام السخنة، حمام قرقور، طالاسو سيدي فرج، حمام المسخوطين، حمام الصالحين، وغيرهم... ، مناطق سياحية و طبيعية مئة بالمائة، تكون مكتظة على مدار السنة، خاصة في عطلة نهاية الأسبوع، وذلك بهدف الاستمتاع بفوائد المياه المعدنية الساخنة، والاسترخاء والعلاج من الإرهاق و ضغوط  العمل، منتجع الجمال والمياه المعدنية،  المكان الذي يتحد فيه الجمال مع الرفاهية ويصبح كل منهما ممثلاً للآخر.

كما تتوفر هذه المنتجعات الصحية على غرف نوم ومطاعم، وذلك للسماح بقضاء أكثر من يوم من العلاج والاستمتاع بالراحة، وتعد الآن قبلة للشباب و المسنين، أحيانا دون اللجوء إلى الطبيب ، هذا الأخير الذي يشجع العلاج الطبيعي من أمراض المفاصل والظهر و الصداع أيضا.

ويتوفر بالجزائر ما يفوق 200 منبع للمياه الحموية الجوفية، فمثلا حمام المسخوطين أو حمام دباغ أو حمام الشلالة يقع على بعد 25 كلم من ولاية قالمة في الجزائر، ويجد العديد من المرضى العلاج الطبيعي التقليدي في هذه الحمامات المعدنية المنتشرة في الجزائر، وهذا الحمام يتميز بالهدوء والجمال والمنظر الطبيعي الخلاب، وهو مشهور عالميًا لأنه منطقة سياحية فريدة جدًا ويقع في مكان رائع يمكن للناس التجول في أرجائه لأن مياهه تجري على مجرى صغير متصل بالجبل الكلسي ، ومياهه الطبيعية تنبعث من باطن الأرض من درجة حرارة 96 درجة مئوية وتتجاوز 6500 لتر في الدقيقة الواحدة، ولهذا فهي ساخنة جدًا، وقد حصلت على المرتبة الثانية عالميًا من حيث درجة الحرارة بعد براكين آيسلندا.ويعتبر في الوقت نفسه شلالا لأنه يأتي على شكل مياه متدفقة ساخنة.

فهيمة.ل